The Rainbow Serpent

Find out more
about the contributors

The Rainbow Serpent

An Aboriginal tale from Australia


قوس قزح الثعبان

حكاية السكان الأصليين من أستراليا

 

يحكى انه في زمن للاحلام كان هناك مجموعة من سكان استراليا للأصليين. في صباح يوم ذهبوا الى رحلة صيد وبعد عدة ساعات قضوها في الصيد شعروا بالتعب وقرروا ان يعودوا الى خيمتهم الصغيرة ليأخذوا قسطا من الراحة . وكانت الجو شديد البرودة مما جعلهم يلتفون حول النار ليدفئوا انفسهم واخذوا يتسامرون ويتبادلون القصص الجميلة الشيقة  فيما بينهم  .فجأة رفع واحد منهم عينيه الى السماء ونظر بدهشة مماةجعل اصدقائه ينظرون معه باستغراب الى السماء فرأوا قوس معدد الالوان يحمل سبع الوان جميله وهو قوس قزح .اشار بدهشة الى القوس وقال انظروا الى هذا القوس الجميل. كانت عيون اصدقاءه تحمل خوفا شديدا من هذا للقوس لانهم كانوا يعتقدون انا هذا القوس هو قوس قزح الشيطان التي سمعوا عنها في قصص زمن الاحلام . خافوا من ان ياتي هذا الثعبان الى خيمتهم الصغيرة و لكن سرعان ما تلاشى هذا الخوف لانه رأوا انه ما زال بعيد جدا جدا عنهم.

 

وعندما عادو الى منازلهم كان هناك شخص منهم يريد ان يعرف ما هي قصة هذا الثعبان ولماذا يخاف منهاهالي القرية ! وجد شيخا كبيرا فسأله : بينما كنا نصطاد امس انا ومجموعة من رفاقي راينا قوس قزح الثعبان رغم جماله وللوان المشرقة الا انا جميع اهالي القرية يخافون منه ويخشون الاقتراب منه . هل لي ان اعرف سبب  هذا الفزع ؟ رد الشيخ الكبير : بالطبع لك ذلك . يحكي انه في زمن الاحلام لم يكن هناك مخلوقات ابدا سوى قوس قزح الثعبان وهو اول المخلوقات في زمن الاحلام وهو من قام بتشكيل هذه الارض التي لم تكن سوى ارض مسطحة . في ليلة من الليالي العاصفة عبر هذا الثعبان الضخم و حرك جسمه الضخم ف تحركت الوديان والجبال وتشكلت الانهار و البحار و عاشت من جديد كان هو اضخم مخلوق على ارض الاحلام  وكانت له قوة خارقة و هو السبب للذي كان تخشاه جميع  المخلوقات . و بعد ان تعب هذا الثعبان من تشكيل الارض اصبح يزحف ببطئ الى الحفرة الاي كان يعيش فيها وهي حفرة كبيرة تملأوها المياه الدافئة حيث كان يشعر بالراحة والسكينة فيها وتجعل الوانه البراقة تشع ضوءا وجمالا .

 

كانت جميع المخلوقات التي تمر من هذه الحفرة وتعبر هذه المياه تلتزم الهدوء حتى لا تزعج المياه الدافئة بخطواتها او اصواتها ف بالتالي تثير غضب ثعبان قوس قزح . كانت تلك المخلوقات تعلم ان قوس قزح الثعبان لا يخرج الا بعد الاصوات المزعجة والعاصفة الرعدية الشديدة وبعد ملامسمة اشعة الشمس الساطعه  لجسمهاللامع الدافئ .وفي نهاية الامر انتفض ثعبان قوس قزح و خرج من حفرته وغادر منزله وعبر الوديان ليستقر في حفرة مياه دافئة جديدة وفي اثناء تنقله من حفرة الى حفرة ترى الكائنات تلتزم الهدوء خوفا من ان تزعج و تثير غضب ثعبان قوس قزح  وتتركه الى ان يصل الى بيته وحفرته الجديدة في امان وسلام حتى يختفي تحت المياه الدافئة .

 

هذا هوالسسب الذي من اجله  كانوا سكان استراليا يخافون ثعبان قوس قزح عندما يروه في السماء يعبر من حفرة الى حفرة .